الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  register  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أفلا تَتفكّرون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




نقاط : 87140
تاريخ الانضمام : 31/12/1969

مُساهمةموضوع: أفلا تَتفكّرون   السبت فبراير 26, 2011 10:48 pm

بِسم اللطيفُ الخبير

لِكُلّ مقام مَقال


ما إنْ ينتهي الإنْسان مِنْ أمر

حتّى يُفَكّر في آخَر

وما أنْ تصْفوا حياتَهُ مِنْ أمرِ

حتّى يُكَدّرهُ آخر

وبينَ هّذِه وتِلْك

يعْجَز الإنْسان عن وصْف حالِه

تَقَلُّبات تشابُهات تناقضات

لا يَدري أينَ يَضعَ نفْسَه

فَتُقام تِلْك الحُروب الظروس

وتَشْتَعِلُ النّيران في كُلِّ مكان

وما إنْ تَضع الحروب أوزارها

وينْقَشِع غُبار اليأس

وتَنْجَلي تِلْكَ الغمامَة السّوداء

حتّى يَرى الإنسان نَفْسَهُ

على جُرِفٍ هاو

ما إنْ يَنْظُر إليهِ

حتّى يَرى تِلْكَ السِّباع

الّتي تخْطِف الأجْساد

وتنهَش اللحْم

وتلْعَقُ الدِّماء

فليُتَبصِر الإنْسان لِنَفْسهِ

في ذاك المَكان السّحيق

الّذي يَطْلُب المَزيد


ويَُبْصِر نفسهُ أيضاً

في مكانٍ آخَر

ما إنْ تقومَ تِلْكَ الحروب الظّروس

حتّى نَرى مَنْ يُكْفينا شرّ القِتال

وكَفَى الله المؤمِنونَ شرّ القِتال

ما إنْ نَتَفَكّر في خلقِِ الله

حتّى تَنْدَحِر تِلْك السّنون

و ينْقّشِع غُبار الظّنون

ويتَجَلّى الله بِرَحمته

الّتي وسِعَتْ كُلّ شيء

خلَق فأبْدَع

وصوّرَ فأحسَنْ

وعَدَلَ فأمّن

وسَخّرَ لَنا الخيْرات

ما لذّ وطاب

وسالَ لهُ اللعاب

و تَذَّوّقَهُ اللسان

وصَحّت فيهِ الأبدان

ويَشْحَن فيْنا الطّاقة

قبْل قِيام السّاعة

لِنَتَفَكّر في خَلْق السّماوات والأرض

واخْتِلاف الليل والنّهار

أفَلا تَتَفَكّرون






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أفلا تَتفكّرون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم المواضيع العامة-
انتقل الى:  
سحابة الكلمات الدلالية