الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  register  دخولدخول  

شاطر
 

 التواضع في شهر رمضان الكريم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




نقاط : 90635
تاريخ الانضمام : 31/12/1969

التواضع في شهر رمضان الكريم Empty
مُساهمةموضوع: التواضع في شهر رمضان الكريم   التواضع في شهر رمضان الكريم I_icon_minitimeالسبت أغسطس 27, 2011 1:06 am

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

التواضع والتسامح في شهر رمضان الكريم

قال تعالى :
(من عفا وأصلح فاجره على الله)
(ولمن صبر وغفر ان ذلك من عزم الامور)
(خذ العفو وامر بالعرف وأعرض عن الجاهلين)
(وليعفوا وليصفحوا الا تحبون أن يغفر الله لكم والله غفور رحيم)

في رمضان شهر الله الكريم لنبادر الى أن نتصافح با لعفو والتسامح وليتنازل كل منّا عن بعض كبريائه وليتواضع لاخيه وليتصالح مع من كان بينه وبين اخيه بعض الجفاء والهجران لعل الباري عز وجل يعفو عنّا جميعاً مقابل عفونا عن بعضنا
فمن لوازم التواضع لله عز وجل التواضع لمخلوقاته وعدم التكبر فليس لأحد حق التكبر على الآخر لان الكبرياءخاصة

عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : " إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ ، يَقُولُ : الْكِبْرِيَاءُ رِدَائِي ، وَالْعَظَمَةُ إِزَارِي ، فَمَنْ نَازَعَنِي وَاحِدًا مِنْهُمَا أَدْخَلْتُهُ النَّارَ
وفي حديث سئل الامام الرضا عليه السلام ما مدى التواضع الذي اذا فعله العبد كان متواضعاً فقال التواضع درجات منها ان يعرف المرء قدر نفسه فينزلها منزلتها بقلب سليم لايجب أن يأتي الى احد الا بمثل مايؤتى اليه أن رأى سيئة درءها بالحسنه
كاظم الغيظ عاف عن الناس والله يحب المحسنين(اصول الكافي)

احبتي في الله
علينا ان نتخذ التسامح والعفو شعاراً في شهر رمضان فقد ورد عن النبي الاكرم صلى الله عليه
(لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث ، يلتقيان يصد هذا ويصد هذا ، وخيرهما الذي يبدأ بالسلام )

إن التحلي بالعفو يريح النفس ويطمئن القلب لو جربنا حلاوة العفو والتسامح مابدلناها بكل الدنيا ولو عرفنا عظيم الثواب الذي ينظر المسامح العافي عن الناس وقدر الراحة التي ينام بها وليس في قلبه ذرة كره او حقد ربما كنا فهمنا لما وهب الله ديننا تلك الاهميه
احيانا تبقى الضعينه للأمور تافهه واحياناً تكون للامور اكبر
ولكن في كلتا الحالتين فثواب العفو كبير
سارعوا إلى رحاب التسامح في مائدة الكرم الرباني في شهر الخير والرحمة
لأن بالتسامح تصفو العقول والقلوب فتكون أوعية للاستزادة بنهم الصفاء والحكمة والنقاء
قد يخطأ الناس عليناكثير وقد نظلم احياناً لكن من الفضائل ان يعفوا الانسان عمن ظلمه والعفو اعلى مراتب الاخلاق في الدين
ونرى ذلك في سيرة أهل البيت عليهم السلام ما لايحصى من الحواداث التي تحكي عن تسامحهم مع الناس والمسيئين اليهم
فلنقتدي بهم وليكونوا شعاراً لنا في كل شيء
وفي وصية للنبي صلى الله عليه وائله وسلم لعلي عليه السلام
( يا علي !.. ثلاثة من مكارم الأخلاق في الدنيا والآخرة , أن تعفو عمّن ظلمك , وتصل مَنْ قطعك , وتحلم عمّن جهل عليك. )

نسأل الله ان يجعل قلوبنا مليئة بالرحمة والتسامح
وان يتقبل منا مابقي من شعبان وان يبلغنا شهر الصيام
وكل عام وانتم بخير

دمتم في حفظ الرحمن ورعايته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التواضع في شهر رمضان الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم رمضانيات-
انتقل الى:  
سحابة الكلمات الدلالية